انظم الينا على الفايسبوك

آخر الساعة

ترتيب أهم الدوريات

معرض الفرس للجديدة مناسبة للتنافس والنقاش في العديد من المواضيع


تقترب "سربات" التبوريدة، التي تمثل مختلف جهات المملكة، من أمسية التتويج، مساء غد (السبت)، إذ سيتم منح الجائزة الكبرى لصاحب الجلالة الملك محمد السادس للتبوريدة، في دورتها الرابعة.
بالموازاة مع ذلك يدخل الدوري الملكي المغربي، اليوم (الجمعة)، يومه الثاني من التنافس، الذي سيتوج بعد غد (الأحد) بالجائزة الكبرى لصاحب الجلالة الملك محمد السادس للقفز على الحواجز، من فئة "4 نجمات"، بمشاركة أمهر الفرسان من المغرب وخارجه.
واحتضنت قاعة المحاضرات أمس (الخميس)، يوما دراسيا، حول موضوع "الجديدة.. أي نموذج إقليمي لريادة الأعمال؟"، من تنظيم عمالة إقليم الجديدة، وجمعية معرض الفرس للجديدة، وفرع الاتحاد العام لمقاولات المغرب بإقليمي الجديدة وسيدي بنور.
وقال الدكتور الحبيب مرزاق، مندوب المعرض، في كلمة له بمناسبة اليوم الدراسي الاقتصادي: "إن الفرس بمختلف تجلياته يعتبر رافدا من روافد تنمية القطاع الفلاحي ومصدرا لتطعيم سوق الشغل والمساهمة في الحركة الاستثمارية بالبلاد عامة، وإقليم الجديدة خاصة، نظرا للمكانة التي تحتلها على الصعيد الوطني والتي تعد بحق عاصمة للفرس"، مضيفا "إن تنظيم هذا الحدث من قبل الفرع الجهوي للاتحاد العام لمقاولات المغرب بإقليمي الجديدة وسيدي بنور، بشراكة مع عمالة إقليم الجديدة وجمعية معرض الفرس للجديدة، يأتي لإبراز التطور الاقتصادي الذي تشهده المنطقة، والذي يعرف نموا ملحوظا مع توالي السنين".
من جهة أخرى، يستقبل فضاء العارضين، مجموعة من الأروقة الخاصة بمهنيي القطاع، فضلا عن مؤسسات تعنى بالتكوين في مجال الفروسية، وأخرى خاصة بهيأة البياطرة، إلى جانب أروقة تهم مهنيي العلف والحدادة والجلود وصناعة السروج، وهو
ما يجعل المعرض، أيضا، مناسبةلإنعاش القطاع الاقتصادي المرتبط بالفرس.


ليست هناك تعليقات :
إرسال تعليق