آخر الساعة

ترتيب أهم الدوريات

مندوبية السجون تتبرأ من الفيديو الأخير للزفزافي الذي أثار ضجة

نفت إدارة السجن المحلي عين السبع 1 بالدار البيضاء “سجن عكاشة”، أن يكون الفيديو المسرب لقائد الحراك الشعبي بالحسيمة ناصر الزفزافي، قد تم تصويره داخل هذه المؤسسة السجنية، معبرة عن استنكارها لترويج هذا الفيديو “في مواقع مأجورة من أطراف تدعي الدفاع عن حقوق الإنسان”.
وأوضح بلاغ للمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، أن المعتقل ناصر الزفزافي “لم يسبق له أن ارتدى اللباس الذي ظهر به في شريط الفيديو داخل المؤسسة السجنية منذ إيداعه بها إلى حدود الآن”.
وأضاف البلاغ، أن “المواصفات المادية للمكان الذي صور فيه الفيديو، لا تتوفر في أي من القاعات الموجودة بالسجن المحلي عين السبع 1”.
وأقدمت جهة داخل السجن على تصوير الزفزافي شبه عار من أجل إثبات أنه لم يتعرض لأي تعنيف، وذلك في محاولة لنفي مزاعم التعنيف التي قال ناصر الزفزافي إنه تعرض لها أثناء اعتقاله، وهو ما أثار موجة من الغضب في صفوف نشطاء موقع التواصل الاجتماعي، نظرا لما يشكله الفيديو من خرق واضح للقانون.
وأعلن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء الحسن مطار، اليوم الاثنين، عن فتح تحقيق “دقيق للوقوف على حقيقة الفيديو المسرب”.
ليست هناك تعليقات :
إرسال تعليق